أكد الأمين العام لجامعة الدول العربية، أحمد أبو الغيط، على عدم وجود توافق عربي لعودة سوريا إلى الجامعة العربية خلال القمة المقبلة المزمع عقدها في الجزائر.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحافي أعقب أعمال اجتماع الدورة 157 لمجلس الجامعة العربية على مستوى الوزراء برئاسة وزير الخارجية اللبناني عبد الله بوحبيب الرئيس الحالي للدورة.

وقال الأمين العام للجامعة: “موضوع عودة سوريا لم يبحث في السياق العام أو الإطار العربي العام أمس، لا في الاجتماع التشاوري ولا في الاجتماعات الوزارية للدورة العادية لمجلس الجامعة، لأن هذا الموضوع سوف يترك للاتصالات الثنائية بين الدول العربية بعضها البعض، إذا توافر توافق على عودة العضوية، فسيتم الأمر”، مشيرا: “ولكن لم أرصد وجود هذا التوافق بعد”.

وعن القمة المقبلة في الجزائر قال إن “الجزائر أبلغت وزراء الخارجية العرب نيتها عقد القمة العربية القادمة التي ستستضيفها يومي الأول والثاني من تشرين الثاني/نوفمبر المقبل”.

زمان الوصل – رصد