منصة عربية إلكترونية مستقلة

احتدام الصراع بين روسيا واوكرانيا.. خسائر بالجملة وجهود متواصلة

0 17

احتدمت المواجهات بين القوات الروسية والأوكرانية في ضواحي كييف، مع دخول الحرب يومها الخامس عشر، حيث يستمر الجيش الروسي بالتقدم ويواصل الاوكرانيون دفاعهم، في وقت تجددت الجهود لإجلاء مدنيين من مناطق القتال مع وجود نشاط دبلوماسي مكثف من أجل احتواء الازمة.

يأتي هذا في ظل تبادل الاتهامات بين روسيا وأميركا بشأن التخطيط لاستخدام أسلحة كيميائية في أوكرانيا، وقد حثت واشنطن على ضرورة حشد الجهود لضمان استقلال أوكرانيا، كما أكد الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي استعداد بلاده للحوار ورفضها الاستسلام.

وفي خضم الصراع المتواصل بين الطرفين احصت هيئة الأركان الأوكرانية خسائر القوات الروسية منذ بدء العملية العسكرية، كاشفة عن مقتل نحو اثني عشر ألف جندي روسي، وتدمير ثلاثمئة وخمس وثلاثين دبابة، واكثر من الف ومئة مركبة قتالية، ومئتين وثمانية أنظمة مدفعية وجوية.

فيما اعلنت روسيا هي الاخرى عن الخسائر التي اوقعتها في صفوف القوات الاوكرانية على لسان المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية الذي اعلن عن تدمير اكثر من الفين وتسعمئة من منشآت البنية التحتية العسكرية الأوكرانية منذ بدء العملية العسكرية الخاصة، وسبع وتسعين طائرة حربية، ومئة وسبع مسيرات، وقرابة الف دبابة، اضافة الى اخراج نحو تسعين بالمئة من المطارات العسكرية الأوكرانية من الخدمة.

وفي عمليات ابعاد المدنيين عن مناطق الصراع، اكد عمدة كييف إجلاء أكثر من عشرة آلاف شخص من القرى والمدن المحيطة بالعاصمة خلال الساعات الماضية، في حين اعلنت قوات حرس الحدود البولندية ان نحو مليون ونصف المليون شخص عبروا الحدود من أوكرانيا منذ الرابع والعشرين من شباط الماضي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.