منصة عربية إلكترونية مستقلة

الرئيس الأوكراني: نصحوني بمغادرة البلاد لكنني قررت البقاء

0 0

أعلن الرئيس الأوكراني، فلاديمير زيلينسكي، أنه لم يصغ إلى نصائح الاستخبارات وشركاء أجانب بمغادرة البلاد بعد بدء العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا في 24 فبراير الماضي.

وقال زيلينسكي في مقابلة حصرية أجراها معه التلفزيون التشيكي مساء الاثنين: “الجميع قالوا لي إن علي أن أغادر فورا، والجميع هم استخباراتنا وشركاؤنا الذين كنا نتلقى بواسطتهم إنذارات من دول أخرى. وكلهم نصحوني بمغادرة البلاد في غضون ثلاثة أيام. وكل عشرين دقيقة كان أحدهم يتصل بي ويقول إن علي أن أغادر”.

وأوضح زيلينسكي أنه قرر البقاء في كييف تحت أي ظرف من الظروف قبل 24 فبراير، وأنه بعد بدء العملية الروسية جاءت فكرة نشر فيديوهات تؤكد أن الرئيس الأوكراني باق في العاصمة.

وتابع: “لقد أصبحت الأحاديث حول مغادرتي إلى بلد ما تزعجني، وقلت إنه إذا لزمنا هذا المكتب (الرئاسي) فلن يصدقنا أحد (بأننا نتواجد في كييف)، بل علينا أن نخرج كي يرانا مزيد من الناس”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.