منصة عربية إلكترونية مستقلة

فرض عقوبات بريطانية على 65 فردا وكيانا في روسيا

0 0

أعلنت الحكومة البريطانية، اليوم الخميس، فرضها حزمة جديدة من العقوبات تطال 65 كيانا وفردا في روسيا، على خلفية العملية العسكرية التي تواصلها موسكو في أوكرانيا.

وأعلنت وزيرة الخارجية البريطانية ليز تراس، في بيان صدر عن وزارتها، أن العقوبات الجديدة تستهدف “طيفا من الشخصيات والصناعات الاستراتيجية في روسيا”، منها شركة السكك الحديدية الروسية وشركة “كرونستدت” الدفاعية التي تعد أكبر منتج للطائرات المسيرة في البلاد، بالإضافة إلى مجموعة “فاغنر” العسكرية الخاصة.

وتطال العقوبات الجديدة ستة مصارف روسية، على رأسها “ألفا بنك”، ومجموعة شركات “آلروسا” (وهي أكبر شركة في قطاع تعدين الألماس على مستوى العالم).

وتشمل القائمة السوداء البريطانية الجديدة رجال أعمال في روسيا، منهم يفغيني شفيدلر وأوليغ تينكوف، بالإضافة إلى الرئيس التنفيذي لأكبر مصرف روسي “سبيربنك” غيرمان غريف، ونائب رئيس مجلس إدارة شركة “غازبروم” أوليغ أكسيوتين، ونائب رئيس شركة “روس نفط” ديدييه كاسيميرو، ونائب رئيس مجلس إدارة “روس نفط” جيلكو رونييه.

كما أدرجت على قائمة العقوبات غالينا دانيلتشينكو التي تم تعيينها لمنصب رئيسة بلدية مدينة ميليتوبول الأوكرانية بعد سيطرة القوات الروسية عليها، والمواطنة الروسية بولينا كوفاليوفا.

وأشارت الخارجية البريطانية إلى أن المملكة المتحدة فرضت منذ بدء موسكو عمليتها في أوكرانيا عقوبات على أكثر من ألف شخص وكيان في روسيا.

بالإضافة إلى ذلك، فرضت بريطانيا اليوم عقوبات على 11 مؤسسة وأربع شخصيات مرتبطة بالقطاع الدفاعي في بيلاروس على خلفية تطورات الأحداث حول أوكرانيا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.