منصة عربية إلكترونية مستقلة

مسؤول بالسعودية يوضح ما نجم عن استهداف محطات نفط وغاز.. والحوثي يكشف أسلوب الهجوم

0 1



دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)—كشف مسؤول بوزارة الطاقة السعودية، الأحد، أن الهجوم الذي استهدف عددا من محطات الغاز والنفط بالمملكة لم يؤدي إلى وقوع إصابات أو وفيات.

وأوضح المصدر السعودي وفقا لما نقلته وكالة الأنباء السعودية الرسمية: “عند الساعة الحادية عشرة والنصف تقريباً من مساء أمس؛ السبت 16 شعبان 1443هـ، الموافق 19 مارس 2022م، تعرضت محطة توزيع المنتجات البترولية في جازان لاعتداءٍ بطائرةٍ مُسيّرةٍ عن بعد، وعند الساعة الخامسة والنصف تقريباً من صباح اليوم؛ الأحد 17 شعبان 1443هـ، الموافق 20 مارس 2022م تعرّض معمل ينبع للغاز الطبيعي، ثم مرافق شركة ينبع ساينوبك للتكرير (ياسرف) لهجومين منفصلين بطائرتين مسيرتين عن بعد..”

وتابع: “قد أدى الاعتداء على مرافق شركة ينبع ساينوبك للتكرير (ياسرف) إلى انخفاض مستوى إنتاج المصفاة بشكلٍ مؤقّت، وسيتم التعويض عن هذا الانخفاض من المخزون. ولم تترتب على هذه الاعتداءات، ولله الحمد، إصابات أو وفيات”.

من جهته قال يحيى سريع، الناطق العسكري باسم جماعة الحوثي، وفقا لما نقلته قناة المسيرة التابعة للجماعة إن “العملية شملت بمرحلتها الأولى قصف عدد من منشآت العدو السعودي الحيوية والحساسة التابعة لشركة أرامكو في الرياض وينبع ومناطق أخرى، فيما استهدفت العملية أيضا بمرحلتها الثانية عددا من الأهداف الحيوية والهامة في مناطق أبها وخميس مشيط وجيزان وصامطة وظهران الجنوب”.

وتابع أن “العملية العسكرية الواسعة (كسر الحصار الثانية) بمرحلتيها نفذت بدفعة من الصواريخ المجنحة والبالستية والطائرات المسيرة، وتأتي في إطار ردِّها المشروع على استمرار العدوان والحصار الظالم على شعبِنا”.



Source link

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.